اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

خرجت النجمة المصرية ياسمين صبري عن صمتها، عقب انفصالها عن زوجها رجل الأعمال أحمد أبو هشيمة بالأمس، حيث ملأ الخبر أرجاء السوشيال ميديا وأحدث صدمة كبير من قبل متابعي الثنائي الأشهر في مصر.

وفي أول تعليق للنجمة ياسمين صبري، عبر حسابها على موقع إنستغرام، علقت على خبر الانفصال على خاصة القصص المصورة، لتقول: «أنا قادمة بنسخة أكثر جمالاً مني مع كل يوم جديد».




بينما علق رجل الأعمال أحمد أبو هشيمة عبر صفحته الشخصية على إنستغرام فقل: «أنا لا أخسر أبداً... إما أن أربح أو أن أتعلم»، حيث اقتبس تعليقه من مقولة لزعيم جنوب أفريقيا الراحل نيلسون مانديلا.



وقد لُوحِظَ اختفاء، بل حذف كلا الزوجين المنفصلين صورهما عبر حسابيها على انستغرام وجميع حساباتهما على السوشيال ميديا، حيث كان من ضمنها صور عقد قرانهما والصور التي تم التقاطها في منزل الزوجية، حيث خلت صفحاتهما من أي صور تجمعهما، وذلك بعد ساعات قليلة من تداول أنباء انفصالهما.



وكانت قد ترددت أنباء عديدة خلال الساعات القليلة الماضية عن انفصال رجل الأعمال أحمد أبو هشيمة عن الفنانة ياسمين صبري بعد عامين من زواجهما.

وكانت نفس الأنباء قد ترددت خلال شهر أبريل (نيسان) الماضي، ولكن قامت ياسمين بنفيها بعد أن نشرت صوراً عديدة من داخل فيلتها بصحبة رجل الأعمال أحمد أبو هشيمة.

كما كشفت مصادر مقربة من ياسمين صبري، تفاصيل جديدة في طلاقها من أبو هشيمة، حيث كان أبرزها أنّ الانفصال تَمّ في دبي بدولة الإمارات العربية، حيث تقوم الفنانة ياسمين صبري بتصوير بعض الإعلانات الخاصة بماركة كارتير العالمية، وتبين أن رجل الأعمال أحمد أبو هشيمة كان يقضى إجازة عيد الفطر المبارك، وأن ياسمين صبري وأحمد أبو هشيمة اتفقا على الانفصال في هدوء، شريطة أن يظلا أصدقاء.

يشار إلى أنّ ياسمين صبري بصدد التحضير لفيلم سينمائي جديد بصحبة الفنان أحمد عز بعنوان «صقر المحروسة»، بعد أن غابت عن السباق الرمضاني المنقضي.
مجلة سيدتي

الأكثر قراءة

الرئيس عون صمت دهراً ونطق "هجوماً على حزب الله"