اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

تلقى رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط برقية جوابية من الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، شكره فيها على تهنئته بالفوز لمرة ثانية في انتخابات الرئاسة الفرنسية، وهذا نصها:

"لقد تلقّيت رسالتك، وأود أن أشكركم بحرارة وأؤكد لكم أنني قرأتها باهتمام كبير.

لقد أظهر الفرنسيون من خلال تجديد ثقتهم بي، التزامهم باستعادة السيطرة على مصيرنا كأمّة وحياتنا كمواطنين، وهذه نقطة إنطلاق لعصر فرنسي وأوروبي ودولي جديد، وفقا لقيمنا المتمثلة في التطور.

كما يمكنكم الاعتماد عليّ لمواصلة تطوير العلاقات الوطيدة التي تجمع الشعبين الفرنسي واللبناني، واللذين يرتبط مصيرهما بشكل مستمر من خلال أواصر التاريخ والعقل والروح والثقافة.

سيدي الرئيس، تفضلوا بقبول أنبل مشاعر الصداقة.

إيمانويل ماكرون".

الأكثر قراءة

استحقاق الرئاسة الى الواجهة: البحث انطلق عن مرشح توافقي حزب الله مستاء جدا من ميقاتي: ينصب نفسه «الحاكم بأمره» عملية تشكيل الحكومة أسيرة كباش «الوطني الحر» مع الرئيس المكلف