اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

اتهمت السلطت الإيرانية، اليوم الاثنين، إسرائيل بالوقوف وراء اغتيال الضابط في الحرس الثوري الإيراني العميد حسن صياد خدائي.

وقال أمين مجلس أمن البلاد ومساعد وزير الداخلية الإيراني للشؤون الأمنية مجيد ميرأحمدي، إن "على المجرمين الذين ارتكبوا مثل هذه الجريمة، الانتظار لتلقي صفعة قاسیة من إیران، لأن انتقامها سيكون قاسياً لدرجة أنه سيجعلهم نادمين على أفعالهم". وأضاف "تم تشكيل لجنة مشتركة من الأجهزة الأمنية والعسكرية لمتابعة التحقيقات، على أن تعلن النتائج بعد انتهائها"، مؤكدا أن "الكیان الصهیوني نفذ جریمة اغتيال الشهيد حسين صياد خدائي وأن الانتقام الصعب ينتظرهم".

وكان المتحدث باسم القوات المسلحة الإيرانية، قال إن "اغتيال خدائي في طهران، يظهر مزاعم الأميركيين وحلفائهم حول حقوق الإنسان الكاذبة"، مضيفا: "في رأينا أن مركز الإرهاب والتخطيط وصنع السياسات للأعمال الإرهابية في العالم هما الولايات المتحدة والكيان الصهيوني". 

وكالة الأنباء الإيرانية- إرنا.

الأكثر قراءة

«الترسيم» عالق في «إسرائيل»... وحزب الله بالمرصاد عون للقضاة: إنتفضوا وواجهوا من يُقيّد العدالة في كلّ المواضيع ومنها انفجار المرفأ تصعيد في المعركة الرئاسيّة... وميقاتي يستعجل «الدولار الجمركي»