اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أشار الرئيس ال​إيران​ي ​إبراهيم رئيسي​، إلى أن "توقيع إتفاقية التعاون الإستراتيجية للعشرين عامًا القادمة مع ​فنزويلا​ تأتي لتنمية التعاون بين البلدين"، موضحًا أن "فتح الجسر الجوي بين ​طهران​ وكاراكاس سيوفر الأرضية للمزيد من التعاون الإقتصادي".

وشدد في لقاء مع نظيره الفنزويلي ​نيكولاس مادورو​، على أن "إعتراف ​واشنطن​ بفشل سياسة الضغوط القصوى يثبت نجاح إيران أمام سياسة ال​عقوبات​"، مؤكدًا أن "العقوبات تفرض علينا منذ سنوات لكننا مصممون على تحويلها إلى فرصة".

هذا، وقد أعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، توقيع إتفاقية لتوسيع التعاون المشترك لمدة 20 عامًا مع إيران.

وكشف خلال لقائه الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، في طهران، أن "في 18 تموز القادم سنشهد إفتتاح الخط الجوي المباشر بين طهران وكاراكاس"، معتبرًا أن "فنزويلا وإيران رائدتا التحرر من الهيمنة الأميركية".

الأكثر قراءة

«الترسيم» عالق في «إسرائيل»... وحزب الله بالمرصاد عون للقضاة: إنتفضوا وواجهوا من يُقيّد العدالة في كلّ المواضيع ومنها انفجار المرفأ تصعيد في المعركة الرئاسيّة... وميقاتي يستعجل «الدولار الجمركي»