اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

اوضح رئيس الدبلوماسية الأوروبية، جوزيب بوريل، أنه "سيتعين على أوروبا التعايش مع روسيا بعد انتهاء الصراع في أوكرانيا، لذلك يجب بذل كل الجهود للحفاظ على الحوار مع موسكو"، مشيراً إلى "انفتاح قنوات الاتصال مع روسيا، مذكرا برحلات المستشار النمساوي كارل نهامر إلى موسكو في نيسان، وكذلك رئيس الاتحاد الإفريقي، ماكي سال، إلى سوتشي في أوائل حزيران.

ولفت في حديث لصحيفة لو جورنال دو ديمانش، إلى أنه "يوجد ممثلان للأمين العام للأمم المتحدة في روسيا، في محاولة لحل مشكلة تصدير الحبوب الأوكرانية".

وفي وقت سابق، ذكر الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، متحدثاً عن ضرورة الحفاظ على الاتصال المستمر مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أنه "لا يمكن إذلال روسيا حتى في اليوم الذي تتوقف فيه الأعمال العدائية، يمكننا إيجاد مخرج بمساعدة الدبلوماسية".

الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

سليمان الجد يحتضن سليمان الحفيد