اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

بعد تسريب فيديوين يظهران اقتحام أحد معجبي الفنانة اللبنانية اليسا لغرفة نومها في احد الفنادق وسؤالها عن موعد اطلاق البومها الجديد، لترد عليه “ولو ألبوم شو؟ نحنا مش عنا حفلة؟”.

وبعد تكرار السؤال عليها، أجابت قائلة: “لا لسه بدري وما لكش دعوى على كل حال..في وقت نام بعد شوي؟”، لتعود إلى السرير وتغطي وجهها بالغطاء.

وفي الفيديو الثاني تظهر إليسا في السرير، وهي تتناول البوظة، ليدخل عليها المعجب ويسألها ماذا تأكل.

تبين ان هذان الفيدوان كانا جزءا من حملة تسويقية للفنانة اليسا لعملها الجديد، الأمر الذي أثار موجة انتقادات واسعة من قبل الجمهور الذي اتهم اليسا بالكذب والتسويق لنفسها بطريقة "رخيصة" تذكرنا باول فيديو كليب لها في "الشرشف" وهذه الطريقة لا تليق بفنانة مثلها تمكنت من ان تكون من فنانات الصف الاول في لبنان. 



وفيما يلي أبرز الانتقادات التي طالتها من قبل الناشطين:




الأكثر قراءة

«الترسيم» عالق في «إسرائيل»... وحزب الله بالمرصاد عون للقضاة: إنتفضوا وواجهوا من يُقيّد العدالة في كلّ المواضيع ومنها انفجار المرفأ تصعيد في المعركة الرئاسيّة... وميقاتي يستعجل «الدولار الجمركي»