اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

إن طبيعة لبنان وتنوعه الثقافي والتاريخي كنتيجة للحضارات المختلفة التي مرت عليه جعلته مقصدًا بارزًا للسائحين الأجانب. تتميز السياحة في لبنان بوجود عدد كبير من المعالم والنشاطات التي تهم فئات مختلفة من الناس.

وفي ظل الأوضاع الاقتصادية الحالية الصعبة لا بد من اتجاه اللبنانيين إلى فسحة أمل ولو كانت ضيقة والانغراس في نعيم بلدهم وتراثه، ولا بد من أن تأخذ الأماكن الأثرية الموجودة بعين الاعتبار المستوى المعيشي الحالي فتضع أسعار تذاكر خاصة للبنانيين حصرا على أن تكون شبه مجانية وتشجيعية لحثهم على التعرف إلى معالم وطنهم وتراثه.

إلا أن الأماكن التراثية اللبنانية والتي سنذكرها في مقالنا تعد مقبولة نوعاُ ما على بعض الفئات اللبنانية وزهيدة الثمن بالنسبة للسياح الأجانب.

وفي جولة لموقع الديار على هذه الأماكن تبين لنا الأسعار التالية:

 مغارة جعيتا:

هي عبارة عن كهوف من الحجر الجيري الكارستي التي يبلغ طولها حوالي 9 كيلومترات، وهي مكوّنة من نظامين منفصلين ولكنهما مترابطين معاً، وتقع الكهوف في وادي نهر الكلب في منطقة جعيتا على بعد 18 كيلومتراً من العاصمة اللبنانية بيروت.

ويبلغ سعر بطاقة الدخولي إلى المغارة لمن هم بين عمر 8 سنوات و 15 سنة تبلغ 66000 ليرة لبنانية، فيما يدف كل من هو فوق الـ 15 سنة 133000 ليرة لبنانية للدخول ، علما انها كانت منذ حوالي شهر تقريبا لم يتجاوزالـ 20000 ليرة لبنانية.

تلفريك حريصا :

يبلغ ارتفاعه عند أعلى نقطة له 550 متر، بينما يبلغ طوله 1570 متر، ويصل بين خليج جونية ومنطقة حريصا.

وتبلغ تكلفة الرحلة 50000 ليرة لبنانية للكبار و24000 ليرة للصغار، بالنسبة للمقيمين اللبنانيين فيما كانت 25000 ليرة وبذلك تكون قد ارتفعت ضعف سعرها السابق. أما بالنسبة للسياح تبلغ 70000 ليرة لبنانية للكبار و30000 ليرة لبنانية للصغار.

قصر موسى:

بناه موسى المعماري، و يجسّد قصّة الحياة اللبنانيّة بين القرن التاسع عشر والقرن العشرين، من خلال مجسّمات لأشخاص تركوا بصماتهم الواضحة في إرث البلد الثقافي والاجتماعي، حيث يوجد القصر بين دير القمر وبيت الدين.

وكانت تبلغ تكلفة الدخول اليه "في أيام العز" حوالي الـ 15000 ليرة لبنانية، فيما التكلفة الحالية ارتفعت إلى 100000 ليرة لبنانية للكبار و50000 للصغار.

وحده بيت الدين لم يغير تسعيرته حسب المعلومات المتداولة، والتي كانت 10000ولا تزال ليرة لبنانية.

هذا ويذكر أن تكلفة الدخول إلى كل من قلعة صيدا وصور بأسعار تشجيعية شبه مجانية نوعا ما.

الأكثر قراءة

ميقاتي الى حكومة «رئاسيّة» جامعة.. و «الوطني الحرّ» و «القوات» سيُشاركان فيها الدولة تتحلّل والمواطن يُعاني.. والصراع على الحصص الحكوميّة مُستمرّ إتجاه لمُوظفي «المركزي» الى الإضراب المفتوح.. وخطر على معاشات القطاع العام