اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

تابع وزير الداخلية والبلديات القاضي بسام مولوي ‏قضية الاعتداء على عدد من الشبان في المجدل قضاء جبيل، ولهذه الغاية اجرى اتصالا بالمدير العام لقوى الامن الداخلي اللواء عماد عثمان طلب اليه استنفار كل الأجهزة المعنية في المديرية لتوقيف المعتدين.

وفي اتصال مع مفتي الجمهورية الشيخ عبداللطيف دريان، أكد مولوي متابعته للجريمة البشعة امنياً وقضائياً لحين توقيف الفاعلين، وتسليمهم الى القضاء.

وبحث هذه المسألة مع النائب زياد حواط الذي اعرب عن استنكاره لما حصل وحرص بلدات جبيل كافة على الحفاظ على العيش المشترك.

كذلك عرض مولوي القضية مع كل من النائبين وليد البعريني وأحمد الخير اللذين اكدا أهمية توقيف المرتكبين درءاً للفتنة.

الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

فترة تمرير الوقت بدأت بمسرحيّة «تأليف الحكومة» مع برنامج «قهر معيشي» «الكنافة» مُحفز في التأليف... واللبناني يُعاني الأمرّين لسدّ حاجاته اليوميّة إجتماع لوزراء الخارجيّة العرب في بيروت مع غياب سعودي وازن