اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

نقلت صحيفة الإندبندنت، أن طالبة جامعية في المملكة المتحدة فوجئت عندما هرعت إلى المرحاض بسبب آلام في البطن لتنجب طفلا يزن ثلاثة كيلوغرامات.

وأكّدت الطالبة جيس ديفيس البالغة من العمر 20 سنة، أنها "ليس لديها أي فكرة" عن حملها وكانت تعتبر أن الألم في بطنها هو تقلصات الدورة الشهرية.

وولدت جيس الطفل في الأسبوع الـ35 من الحمل ولم تظهر عليها خلال هذه الأسابيع أعراض الحمل، ولا حتى نتوء بطني صغير ينبهها أنها حامل.

واعتبرت جيس أن تاريخ 11 حزيران الذي استقبلت ابنها فيه "شكل لها أكبر صدمة في حياتها، وتمنت لو كانت في حلم".

وقالت إنها لم تشعر بأعراض الحمل أبدا طيلة هذه الفترة وأنها كانت تعيش حياتها بشكل اعتيادي، حتى شعرت بألم حاد في بطنها واعتقدت أنه ألم بطني حاد لتحدث "المفاجأة" لها وتلد الطفل داخل المرحاض.

المصدر: روسيا اليوم 

الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

هل يلجأ اللوبي الصهيوني الى اغتيال لابيد كما قتلوا رابين سابقاً بتهمة التنازل عن الجولان؟ «الحرب المفتوحة» بين بري وباسيل تفخخ تشكيل الحكومة الطريق الى بعبدا غير معبدة.. ومسيرات مؤيدة ومعارضة ليل ٣١ تشرين الاول