اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أعلن مجلس مدينة فينيسيا (​البندقية​) الإيطالية، "فرض رسوم تصل إلى 10 ​يورو​هات على السائحين الذين يزورونها ليوم واحد فقط، من أجل تخفيف حركة ​السياحة​ الزائدة على قدرة المدينة وحجم استيعابها، على أن يبدأ العمل بالقرار في 16 كانون الثاني 2023".

ووفق القرار، "سيعفى من دفع الرسوم كل من السياح الذين يبيتون في المدينة، والأطفال دون 6 سنوات ومالكي منازل العطلات والأشخاص المقيمين مع السكان المحليين و​الطلاب​ و​المسافرين​ والعديد من الفئات الأخرى".

ووصف عضو مجلس المدينة للسياحة سيمون فنتوريني، النظام الجديد بأنه "الطريقة الوحيدة" للسيطرة على السياحة الجماعية، وتابع: "إنها خطوة مهمة وأساسية، ونحن أول من يفعل ذلك في العالم".

وتراوح رسوم الدخول إلى البندقية من 3 إلى 10 يوروهات، اعتمادا على مدى ازدحام المدينة.

يشار إلى أنه لا يزال يتعين على مجلس المدينة اتخاذ قرار بشأن عتبات الاكتظاظ التي ستحدد الأسعار التي يتعين على السياح دفعها.

ونص القرار على أن "يتم حجز زيارة اليوم الواحد للمدينة عبر ​الإنترنت​، وسيقوم فريق من 15 إلى 20 مفتشًا بدوريات في أزقة المدينة والجسور والساحات للبحث عن المتهربين من دفع الرسوم". كما "ستفرض غرامة تراوح بين 50 إلى 300 يورو في حالة تهرب الزائر من الدفع".

الأكثر قراءة

الدولار الى تصاعد و350 قاضياً توقفوا عن العمل والمساعدات الاجتماعية تبخرت اجتماع بعبدا مجاملات وميقاتي متمسك بابعاد فياض وشرف الدين وسلام خلافات عاصفة حول الصلاحيات في لجنة النازحين واستياء سوري من ميقاتي