اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

عقد رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي إجتماعا مع وزير الخارجية والمغتربين عبدالله بو حبيب تم خلاله عرض موضوعات ونتائج الاجتماع الوزاري العربي التشاوري الذي عقد يوم السبت الفائت، والذي جاءت المشاركة الشاملة فيه بمثابة رسالة دعم واحتضان للبنان ورغبة معلنة وملموسة في مساعدته.

وتطرق البحث الى الوضع في الجنوب وموضوع المسيّرات الثلاث التي اطلقت في محيط المنطقة البحرية المتنازع عليها وما أثارته من ردود فعل عن جدوى هذه العملية التي جرت خارج اطار مسؤولية الدولة والسياق الديبلوماسي، خصوصا وأن المفاوضات الجارية بمساعي من الوسيط الأميركي أموس هوكشتاين قد بلغت مراحل متقدمة.

وفي هذا الاطار فان لبنان يجدد دعمه مساعي الوسيط الأميركي للتوصل الى حل يحفظ كامل الحقوق اللبنانية بوضوح تام، والمطالبة في الاسراع في وتيرة المفاوضات. كما أن لبنان يعوّل على استمرار المساعي الأميركية لدعمه وحفظ حقوقه في ثروته المائية ولاستعادة عافيته الاقتصادية والاجتماعية.

إن لبنان يعتبر أن اي عمل خارج اطار مسؤولية الدولة والسياق الديبلوماسي الذي تجري المفاوضات في اطاره،غير مقبول ويعرّضه لمخاطر هو في غنى عنها. من هنا نهيب بجميع الاطراف التحلي بروح المسؤولية الوطنية العالية والالتزام بما سبق وأعلن بأن الجميع من دون استثناء هم وراء الدولة في عملية التفاوض. كما أن لبنان يجدد المطالبة بوقف الانتهاكات "الاسرائيلية" المستمرة لسيادته بحرا وبرا وجوا.

واستقبل الرئيس ميقاتي وفدا من بعثة الإتّحاد الأوروبي لمراقبة الإنتخابات برئاسة رئيس البعثة جورج هولفيني في حضور سفير الاتحاد الأوروبي رالف طراف، وسلمت البعثة إلى الرئيس ميقاتي التقرير النهائي الذي وضعته البعثة حول الانتخابات.

وقال السفير طراف اثر اللقاء: "قدمنا التقرير النهائي الذي وضعته البعثة عن الانتخابات النيابية لرئيس المجلس نبيه بري، ورئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي ووزير الخارجية عبدالله بو حبيب، وستقدم البعثة نتائج هذا التقرير في مؤتمر صحفي يعقد عند الثالثة من بعد ظهر اليوم".

وفي لقاءات الرئيس ميقاتي ايضا سفير لبنان في مصر علي الحلبي، سفير جمهورية كوسوفو بكري اسماعيلي، ثم المدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء عماد عثمان.

الأكثر قراءة

«الترسيم» عالق في «إسرائيل»... وحزب الله بالمرصاد عون للقضاة: إنتفضوا وواجهوا من يُقيّد العدالة في كلّ المواضيع ومنها انفجار المرفأ تصعيد في المعركة الرئاسيّة... وميقاتي يستعجل «الدولار الجمركي»