اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

استدعى نائب وزير الخارجية الصيني دينغ لي دبلوماسيين من الاتحاد الأوروبي وقيادة وفد الاتحاد الأوروبي في الصين عقب بيان قمة السبع بشأن تايوان.

وشدد دينغ لي على أن "هذا البيان يشوه الحقائق وينبغي اعتباره تدخلا في الشؤون الداخلية للصين".

ولفت إلى أن بكين تنظر إلى مثل هذا الخطاب على أنه "استفزاز سياسي صريح وخطأ فادح" من جانب الدول الغربية، ويرسل إشارة خاطئة إلى الانفصاليين التايوانيين.

وأضاف: "الصين تحتج بشدة على هذا.. لا يجب عليكم تجاوز الخط الأحمر بأي حال من الأحوال. لا يوجد سوى صين واحدة في العالم، وتايوان جزء لا يتجزأ منه".

في سياق متصل، أعلنت الخارجية الصينية أمس الخميس إلغاء الاجتماع المخطط لوزيري خارجية الصين واليابان في كمبوديا، بسبب بيان مجموعة السبع الكبار بشأن الوضع حول تايوان.

وعبر وزراء خارجية بلدان مجموعة السبع الكبار (G7) سابقا عن قلق المجموعة من الأعمال "التهديدية" الصينية، وخاصة المناورات العسكرية التي قد تؤدي إلى تصعيد التوتر في المنطقة. كما أعلن الوزراء أن رد الفعل الصيني على زيارة رئيسة مجلس النواب الأمريكي، نانسي بيلوسي، إلى تايوان، يهدد بتصعيد التوتر في المنطقة.
روسيا اليوم 

الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

أعنف ردّ للاشتراكي على المنتقدين لجنبلاط واجتماعه بحزب الله : ما زالوا في الماضي العريضي لـ «الديار» : جنبلاط طرح إمكان المجيء برئيس للجمهورية لا يشكل تحدياً لأحد إدارة ١٤ آذار للملفات هي الأسوأ والبعض يريد الحلول على «الساخن»