اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

شكّل وضع اسم النائب ميشال ضاهر داخل صندوق الاقتراع في الجلسة السادسة لانتخاب رئيس للجمهورية صدمة لدى الجمهور، خصوصا وأن ضاهر ينتمي إلى طائفة الروم الكاثوليك. وفي حديث خاص لضاهر مع موقع "الديار" قال إنه تفاجأ من وضع اسمه في صندوق الاقتراع ، مضيفا "في الأول اتهمت النائب نعمة افرام، لأنني ومنذ يومين كنت في جلسة مع الأخير وقلت له ممازحا أنني سأضع اسمه في صندوق الاقتراع، "فللوهلة الأولى فكّرت ردلي يايها" ليؤكد لي فيما بعد أنه لم يضع اسمي".

وتابع ضاهر " اكيد مش ماروني يلي حط الاسم انما كاثوليكي"، مرجحا ان يكون أحد النواب المستقلين التغييريين هو من وضع اسمه".

وعن ردة فعله فور قول اسمه أجاب "جاوبت الموجودين على الفور بأنني منسحب"، معلقا على احتساب رئيس مجلس النواب نبيه بري للورقة وعدم إلغائها بالقول " هلق عم بشجعونا نترشح، ونحنا الكاثوليك مننحب ومنستاهل".




الأكثر قراءة

مبادرة فرنسا الرئاسية تنتظر تعاونا اميركيا مباشرا ومشاركة سعودية ايجابية ميقاتي مستنفر لتأمين «عيدية كهربائية» عشية الميلاد ورأس السنة... والالية جاهزة حزب الله: لا رئيس الاّ من بوابة التوافق... وجعجع: لا مشكلة مع القادر على الانقاذ