اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أنّ مسؤولاً أميركياً أكد، خلال قمة أمنية للشرق الأوسط في البحرين ، أنّ "واشنطن تعزز أنظمة الدفاع الجوي والبحري في الشرق الأوسط، وسط تصاعد التوترات مع إيران".

وقال موقع "تايمز أوف إسرائيل" إنّ منسق مجلس الأمن القومي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، بريت ماكغورك، ذكر في كلمة ألقاها في قمة حوار المنامة السنوية، أنّ "الولايات المتحدة تركز على إحباط التهديدات الوشيكة من إيران وحلفائها في المنطقة المضطربة سياسياً".

وأوضح ماكغورك أنّ "الولايات المتحدة تعمل الآن بنشاط على بناء وتمكين بنية دفاع جوي وبحري متكاملة في هذه المنطقة"، وأنه "يتمّ الآن تنفيذ شيء تحدثنا عنه منذ فترة طويلة، من خلال الشراكات المبتكرة والتقنيات الجديدة"، بحسب الموقع.

وكان قائد القيادة المركزية الأميركية الجنرال مايكل كوريلا قال في حديثه في قمة حوار المنامة، إنّ "الجيش الأميركي سيكون لديه أكثر من 100 سفينة سطحية وتحت سطحية غير مأهولة تعمل معاً في منطقة الخليج، بحلول هذا الوقت من العام المقبل".

ويتمّ تحديث البنية التحتية الدفاعية الموسّعة للولايات المتحدة في الشرق الأوسط، في وقت يشهد تعاوناً أمنياً غير مسبوق بين "إسرائيل" وبعض الدول في العالم العربي، بحسب الموقع الإسرائيلي.

وذكر المقال بأنه "في آذار 2022، بدأ تحالف عربي-إسرائيلي ناشئ في التبلور، وهو مصمم لمواجهة التهديد المتزايد بالصواريخ والطائرات بدون طيار الذي تشكله إيران وحلفاؤها"، مشيراً إلى أنّ "التعاون العربي-الإسرائيلي يتمّ بالتنسيق مع القوات الأميركية في المنطقة".

في ذلك الوقت، رحب نائب الأميرال براد كوبر، وقائد القيادة المركزية للقوات البحرية الأميركية والأسطول الخامس الأميركي والقوات البحرية المشتركة المكونة من 34 دولة، بالتدريبات "التي جمعت بين السفن الأميركية وسفن من "إسرائيل" والبحرين والإمارات العربية المتحدة".

وقال كوبر إنه "من المثير رؤية القوات الأميركية تتدرب مع شركاء إقليميين لتعزيز قدراتنا الأمنية البحرية الجماعية".

الأكثر قراءة

مصدر كنسي لـ «الديار»: الفاتيكان يتوسّط لدى واشنطن وباريس لحل أزمة الرئاسة «الثنائي» يفشل بفتح دروب «البياضة» و«معراب» و«المختارة» في اتجاه «بنشعي»... «القوات»: لا نساوم أكثر من مليار دولار ستدخل لبنان مع توافد المغتربين لتمضية عيدَيِ الميلاد ورأس السنة المسيحية