اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أعلن وزير التّربية والتّعليم العالي في حكومة تصريف الأعمال عباس الحلبي، "وجود اقتراح بأن يكون هناك سعر "صيرفة" خاصا بقطاع التّربية وموظّفي القطاع العام، ويخوّلهم بأن يحصلوا على جزء من رواتبهم على أساسه".

ولفت، في تصريح تلفزيوني، إلى "أنّني طلبت من رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي تخصيص جلسة خاصّة لمجلس الوزراء، لمعالجة موضوع التّربية والتعليم، وقلت إنّ موضوع الكهرباء مهمّ ولكنّ موضوع التّربية أهمّ، ولو صُرف جزء من مبالغ الكهرباء في التّربية لكنت حلّيت الأزمة".

وأكّد الحلبي أنّ "ميقاتي وعد بتخصيص جلسة خاصّة بمجلس الوزراء لبحث القضايا المتعلّقة بالتّربية"، مشيرًا إلى أنّ "وسائل الحلّ الّتي يطالب بها الأساتذة ليست متوافرة بيد وزير التّربية بمفرده، ولهذا السّبب طالب إدراج المسألة على جدول أعمال مجلس الوزراء". وفيما خصّ الجامعة اللبنانية، شدّد على "أنّنا نسعى مع رئيس الجامعة لتوفير الظّروف المناسبة لاستكمال العام الدراسي الحالي".

الأكثر قراءة

هكذا انتصرت مخابرات المقاومة