اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

اطلعت وزارة الخارجية والمغتربين على التطورات الأخيرة المتعلقة بمعبر لاشين في ناغورني كاراباخ وذلك من خلال لقاءين منفصلين عقدهما وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الأعمال عبدالله بوحبيب مع كل من سفيري أرمينيا وأذربيجان.

وتعرب وزارة الخارجية والمغتربين عن أسفها الشديد لإغلاق معبر لاشين في ناغورني كاراباخ وما يسببه ذلك من ضغط على الأوضاع المعيشية والإنسانية للسكان وتعطيل الحركة التجارية.

وإذ تؤكد الوزارة على أهمية توفير الظروف المناسبة لاستئناف المفاوضات الثنائية بين أرمينيا وأذربيجان، تدعو الجانبين إلى الاستمرار في ضمان انسيابية الحركة على معبر لاشين في ناغورني كاراباخ باعتباره ضرورة حيوية للسكان، ولما لذلك من أثر إيجابي على عملية السلام بين البلدين.

كما تعيد الوزارة التأكيد على موقفها المبدئي في الدعوة لاعتماد الحوار وسيلة لحل الخلافات بعيداً عن استخدام المدنيين، أو حقّهم في وصول المساعدات الإنسانية، وسيلة ضغط لتحقيق أهداف سياسية.

الأكثر قراءة

باريس تزرع «الالغام» في طريق اللقاء الخماسي وزيارة سعودية استطلاعية الى اليرزة «القوات» تتحفظ على حوار بكركي... وبري يتحدث عن عوائق دستورية امام قائد الجيش! ترقب في العدلية بعد فشل التسويات... وحزب الله في الرابية متمسكا بتفاهم «مار مخايل»