اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أفادت وسائل إعلام "إسرائيلية"، اليوم الأحد، بأن عناصر ومقاتلي حركة حماس كانوا يبحثون بالاسم عن العقيد أساف حمامي، قائد اللواء الجنوبي لفرقة غزة، وقتلوه في السابع من أكتوبر الماضي.

وذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية، صباح اليوم الأحد، أن الجيش "الإسرائيلي" أجرى تحقيقا عسكريا موسعا، وتبين من خلاله أن العقيد حمامي كان هدفا مهما لمقاتلي حركة حماس أثناء تسللهم إلى قاعدة فرقة غزة في عملية "طوفان الأقصى".

وأمس السبت، اعترف الجيش "الإسرائيلي" بمقتل العقيد إساف حمامي، قائد اللواء الجنوبي في فرقة غزة، وبأن جثته محتجزة لدى حركة حماس في قطاع غزة.

وذكرت القناة الإسرائيلية الـ 13، أن الجيش "الإسرائيلي" قد أقر بمقتل العقيد حمامي، قائد اللواء الجنوبي لفرقة غزة في اليوم الأول للعملية العسكرية "طوفان الأقصى" التي أعلنتها حماس في السابع من أكتوبر الماضي او تشرين الاول الماضي.

الأكثر قراءة

الرئيس عون صمت دهراً ونطق "هجوماً على حزب الله"