اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب


في أول اجتماع له من ضمن سلسلة اجتماعات ستُعقد في وقت لاحق، عقد وزير الاتصالات في حكومة تصريف الأعمال جوني القرم اجتماعاً، في مكتبه في الوزارة، مع ممثلي شركات مزودي خدمة نقل المعلومات في لبنان، بهدف عرض تطورات مشروع تركيب أنظمة الطاقة الشمسية في ٣٥٨ موقعاً تابعاً لهيئة "أوجيرو" في مختلف الأراضي اللبنانية من خلال الهبة المقدَمة من الحكومة الصينية.

وجرى خلال الاجتماع الذي حضره مدير عام الاستثمار والصيانة باسل الايوبي ومدير عام الانشاء والتجهيز ناجي اندراوس، عرض فريق عمل "المركز اللبناني لحفظ الطاقة" مختلف جوانب المشروع، وأبدى ممثلو الشركات تجاوبهم واستعدادهم للمساهمة في إنجاحه، عبر تغطية تركيب هذه الأنظمة في عدد من المواقع بشكل مباشر.

وأكد الوزير القرم أن مساهمة جميع المختصين بقطاع الاتصالات بانجاح تحويل محطات أوجيرو للعمل على الطاقة الشمسية، يعود بالمنفعة المباشرة على الجميع في هذا القطاع، علماً أن الهبة الصينية تشمل كافة أجهزة انتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية ولا تتضمن كلفة النقل داخل لبنان والتكاليف المرتبطة بتركيب هذه الأنظمة في كافة المواقع على مساحة الاراضي اللبنانية، مضيفاً أنه من خلال تنفيذ هذا المشروع سيتم تخفيض الفاتورة الطاقوية لقطاع الاتصالات، وتحسين جودة خدمات الانترنت والخلوي في لبنان.

وكان قد عقد اجتماع في وقت سابق في السراي الحكومي برئاسة رئيس الحكومة نجيب ميقاتي الذي بارك المشروع لأهميته. 

الأكثر قراءة

لماذا يتقصّد حزب الله الآن إظهار"العين الحمراء" لـ"إسرائيل"؟ تخبّط "الكابينت" يقلق ضباط الاحتلال من خطوات متهوّرة!