اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

كشفت الإعلامية السعودية لجين عمران أن الرقم الذي ذكرته في وقت سابق بشأن حجم ثروتها لم يكن دقيقًا، موضحة أن ثروتها تتجاوز 13 مليون درهم إماراتي (3 ملايين دولار ونصف الدولار تقريبًا).

وأضافت لجين خلال استضافتها في برنامج "حبر سري"، الذي تقدمه الإعلامية أسما إبراهيم، أنها ذكرت الرقم 13 مليون درهم قبل عامين بحكم أن البرنامج التلفزيوني الذي شاركت فيه حينها يحتم عليها الإفصاح عن ثروتها، فكان هذا المبلغ أول ما تبادر إلى ذهنها، وقالته حتى تتقدم خطوة في البرنامج.

وأوضحت لجين أن مصدر ثروتها معروف للجميع، وتحدثت عنه في وقت سابق، مؤكدة أن ما حققته كان خلال مشوارها المهني الطويل الممتد لأكثر من 20 عاما، بالإضافة إلى أعمالها الأخرى خارج مجال الإعلام مثل استثماراتها في مجال العقارات.

وواصلت لجين حديثها في البرنامج، وتطرقت إلى تساؤلات الجمهور حول سبب عدم الكشف عن هوية زوجها، قائلة إنها ترغب في حماية حياتها الخاصة وزوجها، لأنها شاهدت انتهاء العديد من الزيجات بين المشاهير بسبب عرض الحياة الخاصة على مواقع التواصل.

وأضافت لجين أن بعض الفنانات قدمن لها النصيحة في بداية زواجها بعدم الكشف عن هوية زوجها، بسبب تعرض بعضهن لتجارب فاشلة نتيجة الكشف عن هوية الزوج، ومنها فنانة اكتشفت تلقي زوجها العديد من الرسائل من المعجبات واكتشفت خيانته لها مع المعجبات، وقالت إن الكشف عن هوية الأزواج يعرض الحياة الخاصة للخطر بسبب الغيرة من المعجبات.

واكتفت لجين بالقول إن زوجها إماراتي الجنسية.

وعلى صعيد آخر، ردّت لجين على اتهامها بالتسبُّب في طلاق شقيقتها أسيل، قائلة إن هذا الأمر غير صحيح على الإطلاق.

وأضافت أنه لا يوجد شخص يمكنه التأثير على شقيقتها، ولو كانت قد أثرت على أسيل لما تزوجت من الأساس.

وأوضحت أنها كانت ضد هذه الزيجة، ولم تحضر عقد القران بسبب ذلك، لافتة إلى أن بعض المجلات الخليجية أبرزت غيابها عن عقد القران.


الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

لماذا يتقصّد حزب الله الآن إظهار"العين الحمراء" لـ"إسرائيل"؟ تخبّط "الكابينت" يقلق ضباط الاحتلال من خطوات متهوّرة!