اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

يواصل الجندي في القوات الجوية الأميركية لاري هيبرت إعتصامه أمام البيت الأبيض لليوم الـ6 على التوالي بالتوازي مع إضرابه عن الطعام، للمطالبة بوقف الحرب الصهيونية على قطاع غزة.

وبدأ هيبرت إضرابه عن الطعام واعتصامه أمام البيت الأبيض، منذ 31 مارس/آذار الماضي، تحت شعار “أوقفوا احتلال غزة”.

وقال هيبرت إن الجندي الأميركي آرون بوشنل، الذي أضرم النار في نفسه أمام السفارة الصهيونية بواشنطن في 25 فبراير/شباط الماضي تنديدا بالحرب على غزة، شكّل مصدر إلهام له لإطلاق اعتصامه وإضرابه عن الطعام.

وأوضح هيبرت أنه يرغب من خلال هذه الخطوة في تعزيز الضغوط على الحكومة الأميركية لوقف توريد الأسلحة إلى الكيان الصهيوني، ولخلق وعي عالمي إزاء ما يجري في غزة.

ووصف هيبرت الممارسات الصهيونية في غزة بـ”الإبادة الجماعية”.

واتهم الكيان باستهداف الصحافيين، وبذل ما بوسعهم لعرقلة عملهم بهدف الحيلولة دون تمكنهم من توثيق تلك الإبادة

الأكثر قراءة

لا سجادة حمراء... عين حمراء