اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

نقل مراسل RT في الخرطوم عن مصدر مطلع أن السلطات الأمنية تعتزم اعتقال نائب رئيس حزب الأمة المعارض مريم الصادق فور عودتها إلى الخرطوم من القاهرة لوجود بلاغات ضدها.


ويتوقع أن تعود الصادق يوم السبت القادم.

وكانت السلطات السودانية دفعت بعريضة إلى نيابة أمن الدولة في مواجهة رئيس حزب الأمة القومي المعارض الصادق المهدي والقيادية في الحزب وابنة رئيس الحزب مريم الصادق وآخرين ، بعد ساعات من إعلان البشير عدم السماح لأي تحالف يضم المعارضة بشقيها السياسي والمسلح، في إشارة الى تحالف "قوى نداء السودان" الذي يرأسه المهدي.

وقيدت نيابة أمن الدولة دعاوى جنائية في مواجهة مريم الصادق بسبب التعامل والتنسيق مع الحركات المسلحة المتمردة لإسقاط النظام.

ويضم التحالف أحزابا سياسية على رأسها حزبا الأمة والمؤتمر السوداني إلى جانب حركات مسلحة تقاتلها الحكومة في دارفور وجنوب كردفان والنيل الأزرق.