تمنّت جمعية «إنماء طرابلس والميناء» أن «تثمر الاستشارات النيابية الخميس المقبل تكليف رئيس للحكومة، وتشكيل حكومة في أسرع وقت ممكن، بعدما وصلنا الى شفير انفجار اجتماعي قريب، في ظل وضع سياسي واجتماعي وحياتي ومعيشي ضاغط وسيء يطال كل شرائح المجتمع اللبناني».

ورأت في بيان، أن «الكلام عن رفع الدعم عن السلع الاستهلاكية الضرورية من شأنه أن يزيد من حدة الأزمة الاقتصادية، وسيزيد من معاناة المواطن الذي يئنّ أصلاً تحت وطأة الغلاء ولا يحتمل أي أعباء إضافية».

وشدّدت الجمعية على «ضرورة إيجاد حلول أخرى للنهوض بالوضع المالي والنقدي وألا يكون على حساب الشعب، وأن توضع خطة مدروسة لا تطال ذوي الدخل المحدود، والتفتيش عن بدائل لرفع الدعم، وأن يأخذ المسؤولون في الاعتبار مصلحة لبنان واللبنانيين في آن معاً، كي لا نصل إلى وقت لا يستطيع فيه المواطن تأمين قوته اليومي، وكي لا تُضاف عليه تكاليف أخرى لم يَعد قادراً عليها».