نجحت شركة "مايكروسوفت" في إحباط عملية قرصنة ضخمة، قالت إنها كانت لتؤثر بشكل غير مباشر على البنية التحتية للانتخابات الأميركية.

وبحسب شبكة "سي إن إن" الأميركية، قالت الشركة إنها حصلت على أمر محكمة فيدرالية لتعطيل عناوين "IP" مرتبطة بخوادم شبكة "تريكبوت"، وهي شبكة برمجيات خبيثة ضخمة يستخدمها المجرمون لشن هجمات إلكترونية.

وأوضحت مايكروسوفت أنها عملت مع مزودي خدمات الاتصالات حول العالم للقضاء على هذه الشبكة "التي كان من الممكن أن تشكل خطرا على مواقع الويب التي تعرض معلومات انتخابية أو بائعي برامج وبرمجيات الحاسوب الذين يقدمون خدمات لمسؤولي الانتخابات".

وأقرت "مايكروسوفت" أنه من المرجح أن يتكيف المهاجمون مع هذا الإجراء ويسعون إلى إحياء عملياتهم بطرق أخرى.

وشددت الشركة على أن جهودها تعكس "نهجا قانونيا جديدا قد يساعد السلطات على محاربة الشبكة في المستقبل".


المصدر: سبوتنيك