غرد رئيس الحزب «الديموقراطي اللبناني» النائب طلال أرسلان عبر حسابه على «تويتر»: «التوقيفات التي أجراها القاضي فادي صوان وتحديدا في حق الرائد داوود فياض، الضابط النزيه المقدام في الأمن العام، تندرج تحت خانة التوقيف التعسفي الذي لا يمت الى العدالة والحق بصلة».

أضاف «يعلم الجميع أن الأمن العام لا يملك في المرفأ صلاحية على موجوداته. انتظرنا، طيلة هذه الفترة، العدالة والأسباب التي أدت إلى انفجار المرفأ الدموي الذي سقط فيه ضحايا أبرياء نتيجة الإهمال الذي حصل، لكن أن يذهب ويظلم بعض الأحياء الأبرياء أيضا، فلتغطية ماذا؟ سؤال برسم القاضي صوان».