اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

تستمر فعاليات معرض الكتاب الـ 47 الذي تقيمه الرابطة الثقافية في قاعاتها في طرابلس لليوم الحادي عشر على التوالي، واستقبل رئيسها الدكتور رامز الفري وفدا من لقاء "سفينة المحبة والسلام" الذي يضم شخصيات من مختلف الدول العربية، كما استقبل مسؤولة فرع الشمال في "سوا للبنان" باسكال السمان ورئيس جمعية اللجان الاهلية سمير الحج ومهتمين.

وتناولت اللقاءات "المخاطر والصعاب التي يواجهها المواطن اللبناني بشكل عام وضرورة التوافق على ايجاد حل للأزمات المتعاقبة".

من جهة أخرى، أقيمت ندوة حول كتاب "والعمر شراع مسافر"، في حضور مؤلفه الدكتور جان توما، شارك فيها الاديبة نيفريت الدالاتي غريغوار، الدكتور عماد غنوم، العميد هاشم الايوبي والدكتور مصطفى الحلوة مع مشاركة من فرقة premier pas بإشراف المدربة رفيف دندشي ورسم مباشر أمام الجمهور من قبل الفنانين خالد عيط وبسام ملوك.

وأقيمت ندوة أخرى بعنوان "مصير العقد الاجتماعي بعد انحدار التيارات السياسية في لبنان"، شارك فيها المحامي عبد الرحمن العمري والدكتور كارلوس نفاع، وأدار الندوة الاستاذ أحمد حلواني.

وتم توقيع كتب عدة منها "سوسيولوجيا اللجوء" للدكتور شربل روكز ليشع في جناح الجامعة اللبنانية معهد العلوم الاجتماعية، و "بعد عمري" لمؤلفيه محمد هاشم واسيا قاسم في جناح الرابطة، و "والعمر شراع مسافر" في جناح شاعر الكورة الخضراء عبد الله شحادة الثقافي.

وكانت مشاركة لافتة للعضو المؤسس في الاتحاد العالمي للخط العربي والزخرفة الاسلامية الاستاذ نضال ابراهيم آغا في جناح جامعة طرابلس.

الأكثر قراءة

العدو "الإسرائيلي" يعترض طائرة مسيرة أخرى تابعة للحزب!