أوضحت النيابة العامة في بيان أنّ "النائب العام لدى محكمة التمييز القاضي غسان عويدات لم يتولَ البتّ بالخلاف حول الإذن بملاحقة المدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم"، مشيراً إلى أنّ "المسألة الإدارية المذكورة تعود لقضية انفجار مرفأ بيروت التي سبق للنائب العام أنّ تنحى عن متابعة دعوى الحقّ العام فيها".

وسبق هذا البيان توضيح للقاضي عويدات قال فيه أنه "متنحّ" ، وبالتالي لا يحق له البت بأي طلب يتعلق بملف تفجير مرفأ بيروت سواء كان الطلب اداريا او قضائيا