أعلن نقيب أصحاب المطاعم والمقاهي والملاهي والباتيسري في لبنان طوني الرامي حالة الطوارئ السياحية في ظل فقدان مادة المازوت حتى في السوق السوداء، محذرًا من إقفال المؤسسات السياحية أبوابها خلال الـ 48 ساعة الآتية.

وأضاف في تصريح له، إن الكهرباء والمولدات هما حاجتين أساسيتين للمؤسسات المطعمية للمحافظة على المواد الأولية وسلامة الغذاء وللتحضير لوجبات الغداء والعشاء.

وإذا اضطرّ الأمر سيلجأ أصحاب المؤسسات المطعمية إلى الاعتماد على واحدة من الوجبتين إما الغداء أو العشاء، ما سيؤدي حتمًا إلى كارثة.

وناشد المعنيين للتحرّك فورًا لإيجاد حل لهذه المعضلة في عز الموسم السياحي الذي يحرّك دورة لبنان الاقتصادية.

الأكثر قراءة

الوفد العسكري يضغط على عون لتوقيع المرسوم وشيا تحذر: الثروة مهددة ! ميقاتي يستكشف اليوم حدود الدور الفرنسي «الانقاذي»... والعتمة على «الابواب» تحقيقات جريمة المرفأ الى «المجهول»... و«اسرائيل» تتحدث عن «خديعة» نصرالله