اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

كشف رئيس بلدية بيت مري المحامي روي أبو شديد في حديث للـ "ال بي سي" أن "الحرائق التي حصلت ليست مفتعلة ومن المرجح ان احدى الوحدات السكنية استخدمت سياسة الحرق لتنظيف الاحراج وانتشرت الحرائق بشكل سريع".

وأضاف: "لقد حرق حوالى 550 الف متر مربع من بيت مري، والتدخل السريع للدفاع المدني منع أي اضرار جسدية وأي اضرار بالابنية واليوم بات لدينا منطقة كبيرة شبه معراة".

الأكثر قراءة

عمليّة إسرائيليّة لتفكيك لبنان