قال وزير المالية السعودي محمد الجدعان، اليوم الخميس، إن بلاده تعمل على 160 مشروعا ضمن برنامج الخصخصة في عدد من القطاعات خلال الفترة المقبلة.

وتوقع الجدعان خلال ندوة حول الاستقرار المالي تم بثها افتراضيا، أن تنشر استراتيجية التخصيص المحدثة واستراتيجية مركز التخصيص، في النصف الثاني من العام القادم.

وذكر أنه ليس هنالك أولويات لقطاعات محددة، وإنما الأولوية داخل القطاعات للمشاريع الأكثر أثرا.. "لن يتم تخصيص القطاع الصحي كتقديم خدمة، وإنما ستُخصص أجزاء من القطاع التي يمكن تخصيصها مثل الأشعة وغيرها".

وفي مايو/أيار الماضي، قال الجدعان إن بلاده تسعى لجمع 55 مليار دولار على مدى السنوات الأربع المقبلة من خلال برنامج التخصيص.

وأعلنت السعودية في 2016، عن رؤيتها المستقبلية 2030 الهادفة لخفض الاعتماد على النفط، وتعزيز الإيرادات غير النفطية، فيما الخصخصة أحد 12 برنامجا يتضمنها برنامج الإصلاح الاقتصادي.

وفي 2018 اعتمد مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية، خطة تنفيذ "برنامج التخصيص"، الذي يستهدف بيع أصول حكومية بـ 9.3 إلى 10.7 مليارات دولار في أكثر من 10 قطاعات تشمل الموانئ، التعليم، الصحة، الطاقة والصناعة والثروة المعدنية، المياه، الزراعة، والاتصالات، والرياضة.

الأكثر قراءة

ماكرون يُحرّك ورقة لبنان والمبادرة الفرنسية مُجدّداً باستقالة قرداحي هل ستعود الحكومة الى الاجتماع؟ أزمة البيطار سارية... وكل الحلول تصطدم بخلاف عون ــ بري