اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

عينت شركة والت ديزني للمرة الأولى منذ 98 عاماً، امرأة لتولي منصب رئاسة مجلس إدارتها الّذي كان يشغله زميلها بوب إيغر.

وكانت سوزان أرنولد عضوة في مجلس إدارة ديزني لمدة 14 عاماً، كما عملت في السابق في مناصب عليا في بعض أكبر الشركات الأميركية من بينها عملاق السلع الاستهلاكية بروكتر أند غامبل، وسلسلة مطاعم الوجبات السريعة ماكدونالدز.

أما بالنسبة لزميلها، فسيترك إيغر الشركة بحلول نهاية الشهر الحالي، بعدما قدم استقالته من منصب الرئيس التنفيذي لشركة ديزني في العام الماضي. ويُذكر أن إيغر انضم إلى شركة ديزني في عام 1996، وعمل فيها لمدة 15 عاماً.

وانعكست إنجازات إيغر خلال فترة توليه منصب الرئيس التنفيذي، عبر الإستحواذ على شركات كبرى، من بينها بيكسار، ومارفيل، ولوكاس فيلم، وفوكس القرن 21. وفي عام 2016، افتتحت الشركة أول منتزه ترفيهي ومنتجع في الصين.

مصدر: BBC News

الأكثر قراءة

مسعى كويتي باقتراحات خليجية «لاعادة الثقة» وترجمة النأي بالنفس الحريري نحو العزوف وتياره عن المشاركة: ماذا نفعت الانتخابات؟ الموازنة على مشرحة مجلس الوزراء: التيار يحذر وحزب الله لدرسها غدا