اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

استكملت قوات الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي انسحابها من إقليمي أمهرة وعفر، بحسب ما أعلن متحدث باسم الجبهة اليوم الاثنين. ويأتي هذا الانسحاب، وهو خطوة نحو وقف محتمل لإطلاق النار في الحرب المستمرة منذ 13 شهرا بين قوات تيغراي والحكومة الإثيوبية، بعد تحقيق الجيش الإثيوبي مكاسب كبيرة.

وكانت الحكومة الإثيوبية أعلنت قبل أيام أن قواتها أحرزت تقدما ميدانيا واستعادت السيطرة على منطقة في ولاية أمهرة شمال البلاد من قبل "الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي".

المصدر: "رويترز" 

الأكثر قراءة

ورقة نصرالله التي تخنق الغرب