اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

طلب ممثل النيابة بمحكمة جزائرية، اليوم الأحد، السجن ثلاث سنوات مع النفاذ في حق المعارض فتحي غراس بعدة تهم منها إهانة رئيس البلاد عبد المجيد تبون، بحسب ما أعلنت منظمة حقوقية. وقالت "اللجنة الوطنية للإفراج عن المعتقلين"، في منشور على "فيسبوك"، أن "النيابة طلبت 3 سنوات سجنا نافذة مع غرامة 100 ألف دينار (حوالي 600 يورو) ضدغراس".

وتمّ توقيف غراس، منسق "الحركة الديمقراطية والاجتماعية"، وهو حزب يساري صغير، في حزيران وأودع السجن، كما تم تفتيش منزله. واتهم بـ "إهانة رئيس الجمهورية" و"عرض على أنظار الجمهور منشورات من شأنها الإضرار بالمصلحة الوطنية" و"المساس بالوحدة الوطنية" و"التحريض على الكراهية" و"إهانة هيئة نظامية".

المصدر: "أ ف ب"

الأكثر قراءة

البطاركة يناقشون اليوم الملف الرئاسي في بكركي بحثاً عن مَخرج ملائم ينهي الشغور الحراك الجنبلاطي من الصرح الى عين التينة : لن نبقى في دوامة الورقة البيضاء... بدء العمل برفع سعر الصرف من 1507 الى 15000 ليرة... وأساتذة الخاص يُصعّدون