اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

كشفت صحيفة "صن" البريطانية عن تعرّض البرلمان في المملكة المتحدة لفضيحة تجسس كبرى بعد أن اتهمت MI5 أحد المتبرعين لحزب العمال بأنه عميل صيني يستهدف النواب.

وتتهم المخابرات الصينية كريستين لي بمحاولة التأثير على عضو البرلمان من حزب العمال وحليف جيريمي كوربين، باري غاردينر بالإضافة إلى مجموعة أخرى.

كما حذر جهاز المخابرات الداخلية البريطاني النواب من أن محاميا مقيما في لندن يحاول "التدخل سرا في سياسة المملكة المتحدة" نيابة عن الحزب الشيوعي الصيني. وأصدرت الأجهزة الأمنية تنبيها وصورة لي اليوم واتهمتها بـ"تسهيل تبرعات مالية لخدمة السياسيين الطامحين".

وأشارت الصحيفة الى أنها عملت منذ فترة طويلة على تمويل مكتب النائب العمالي باري غاردينر من خلال مكتب المحاماة الخاص بها "كريستين لي وشركاه"، والتي تعمل أيضا في السفارة الصينية في لندن.

وكالات

الأكثر قراءة

خطيئة حزب الله