اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أعلنت منظمة "نحن نسجل" الحقوقية، في بيان، إنها رصدت اعتقال السلطات المصرية المواطن حسام منوفي محمود سلام، بعد هبوط اضطراري لطائرة شركة "بدر" للطيران السودانية في مطار الأقصر.

وفي التفاصيل، تعرّض سلام للتوقيف من قبل السلطات السودانية في مطار الخرطوم يوم الأربعاء 12 كانون الثاني 2022، وسمح له بعدها باستئناف رحلته إلى تركيا عبر رحلة شركة "بدر" للطيران، التي تحمل "رقم J4690" والمتوجهة من الخرطوم إلى إسطنبول. وأثناء رحلة الطائرة أبلغ كابتن الرحلة الركاب بوجود مشكلة فنية تستلزم هبوط الطائرة اضطراريا بمطار الأقصر في مصر، وهذا نتيجة صدور إنذار "خاطئ" من نظام الكشف عن الدخان في كابينة البضائع، حسب بيان "بدر للطيران".

فيما أكد ركاب الطائرة، انهم لم يسمعوا صوت إنذارات في الطائرة تدفعها للهبوط الاضطراري، وعند نزول الركاب في مطار الأقصر، اطلع موظفو أمن المطار على وثائق سفر الركاب المصريين، ليعتقلوا إثر ذلك حسام سلام والذي يحمل جواز سفر رقم A25198975 واقتادوه إلى مكتب الأمن الوطني في المطار".

وأوضحت المنظمة في بيانها أن "التواصل انقطع مع سلام منذ توقيفه في المطار والتحقيق معه من قبل جهاز الأمن الوطني".

من هو حسام سلام؟

سلام هو من مواليد محافظة المنوفية ويسكن بحي الدقي بمحافظة الجيزة، هو أحد مؤسسي حركة حسم وقيادي بجماعة الإخوان المسلمين وكان هاربا للسودان، ومطلوب للأمن المصري في قضايا إرهاب.

ويعد حسام منوفي، من مؤسسي وكوادر حركة حسم الإرهابية ومتهم رئيسي في القضية رقم 64 لسنة 2017 جنايات القاهرة والقضية رقم 724 لسنة 2016 والمحالة للقضاء العسكري برقم 64 لسنه 2017 جنايات شرق، والمعروفة إعلاميًا بـ "تأسيس حركة حسم الإرهابية".

وتورط في عدة عمليات تفجيرات واغتيال من أبرزها: "اغتيال اللواء عادل رجائي قائد الفرقه 9 مدرعات، والرائد محمود عبد الحميد صادق رئيس مباحث قسم طامية، والملازم بقسم شرطة العمرانية أحمد عز الدين".

كما تورط في التخطيط وتنفيذ عمليات إرهابية منها محاولة اغتيال النائب العام المساعد المستشار زكريا عبد العزيز عثمان، ومحاولة اغتيال المستشار أحمد أبو الفتوح، والدكتور علي جمعة مفتي الديار المصرية السابق.

المصدر: مصر تايمز

الأكثر قراءة

خطيئة حزب الله