اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

قام أحد المحامين بتقديم بلاغ للنائب العام يتهم فيه الفنانة منى زكي وصناع فيلم "أصحاب ولا أعز"، بنشر الفسق والفجور والترويج للمثلية الجنسية بعد ظهورها في مشهد بالفيلم وهي تخلع ملابسها الداخلية أمام الكاميرا، وظهور أحد الممثلين بشخصية مثلي الجنس.

وكانت منى زكي، قد تعرضت خلال الساعات الماضية، لانتقاد لاذع من قبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بعد ساعات قليلة من عرض فيلمها الجديد "أصحاب ولا أعز"، على إحدى المنصات الإلكترونية.

وتباينت ردود أفعال مشاهدي العمل بين مؤيد للفكرة المأخوذة من الفيلم الإيطالي "Perfect Stranger"، الذي حقق رقماً قياسياً في عدد مرات النسخ التي تم تقديمها حول العالم بإجمالي 18 نسخة، وبين رافضين خاصة لتناوله موضوع المثلية الجنسية، وتصدر هاشتاج باسم الفيلم، محركات البحث على مواقع التواصل الاجتماعي، ليصبح ضمن قائمة الأعلى تداولاً في الوطن العربي

وأعرب نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي عن غضبهم الشديد مما قامت به منى زكي في هذه الفيلم، من تلفظ بألفاظ وصفها الجمهور بـ"الإباحية"، خاصة أن الجمهور عرف عنها الابتعاد عن الأدوار الجريئة التي لا تتناسب مع العادات والتقاليد السائدة بالمجتمع الشرقي.

وتدور أحداث الفيلم حول مجموعة من سبعة أصدقاء يجتمعون على العشاء، ويقررون أن يلعبوا لعبة حيث يضع الجميع هواتفهم المحمولة على طاولة العشاء، بشرط أن تكون كافة الرسائل أو المكالمات الجديدة على مرأى ومسمع من الجميع.

وسرعان ما تتحول اللعبة التي كانت في البداية ممتعة وشيقة إلى وابل من الفضائح والأسرار التي لم يكن يعرف عنها أحد، بمن فيهم أقرب الأصدقاء.


المصدر: لها

الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

ما هو عدد نواب التيار الوطني الحر في إنتخابات 2022؟