اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أفاد مصدرٍ سياسي أن الأميركيين بدأوا ينقلبون على المنظومة السياسية التي بنوها سابقاً في لبنان، وانتقلوا الى التجهيز لما بعدها، وتحديداً للقسم الخاص بالثورات الملونة التي تتعامل مع الإدارة الأميركية وسفيرتها في لبنان دوروثي شيا، والتي لها اليدُ الطولى فيما يحصلُ في لبنان من انهيار إقتصادي ومعيشي.

ويتابعُ المصدرُ أنه لو فكّرت الولايات المتحدة أن تنسحب من كل المنطقة، سيكون لبنان آخر الدول التي ستنسحب منه، سيما أن حدوده مع فلسطين المحتلة، ما يعني مجاورته للعدو الإسرائيلي، وأكدّ المصدرُ نفسه أن وجود حزب الله في ميادين غير لبنانية يزعجُ الإدارة الأميركية، وهو بهذا الوجود يحمي ظهره جيداً من كل الجهات، واشار المصدر الى أن عدم الإجماع الداخلي حول موضوع ترسيم الحدود مع العدو الإسرائيلي له تداعياتٌ خطرة.

فاطمة شكر - الديار

لقراءة المقال كاملاً إضغط على الرابط الآتي:

https://addiyar.com/article/1971541

الأكثر قراءة

استحقاق الرئاسة الى الواجهة: البحث انطلق عن مرشح توافقي حزب الله مستاء جدا من ميقاتي: ينصب نفسه «الحاكم بأمره» عملية تشكيل الحكومة أسيرة كباش «الوطني الحر» مع الرئيس المكلف