اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

يحدث التسمم الغذائي عادة عندما تلوث مسببات الأمراض الطعام أو مياه الشرب، وعلى الرغم من أن التسمم الغذائي غير مريح، إلا أنه شائع نسبيًا، حيث تقدر مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) أن 1 من كل 6 أشخاص في الولايات المتحدة، سيصاب بنوع من التسمم الغذائي كل عام

ما هي الخطوات التي يجب أن أتخذها بعد التسمم الغذائي؟

إراحة المعدة

دع معدتك تستقر، حيث بعد أن تعاني من أكثر أعراض التسمم الغذائي انفجارًا وألمًا، مثل القيء والإسهال واضطراب المعدة، يوصي الخبراء بترك معدتك تستريح، وهذا يعني تجنب الطعام والشراب تمامًا لبضع ساعات.

ابق رطبًا

يعتبر تناول السوائل أمرًا بالغ الأهمية لمساعدة جسمك على محاربة آثار التسمم الغذائي، حيث يمكن أن يسبب القيء والإسهال الجفاف، لذا فإن تناول رقائق الثلج أو تناول رشفات صغيرة من الماء هي نقطة انطلاق جيدة، والمشروبات الرياضية التي تحتوي على إلكتروليتات هي أفضل طريقة لمنع الجفاف خلال هذا الوقت، وتشمل السوائل المقترحة الأخرى ما يلي

المشروبات الغازية، أو الزنجبيل

شاي منزوع الكافيين

مرق الدجاج أو الخضار

تناول الطعام اللطيف

وعندما تشعر أنك قد تكون قادرًا على الاحتفاظ بالطعام، تناول الأطعمة اللطيفة على معدتك والجهاز الهضمي، والتزم بالأطعمة اللطيفة وقليلة الدسم وقليلة الألياف، حيث يصعب على معدتك هضم الدهون، خاصة عندما تكون منزعجة، لذا تجنب الأطعمة الدهنية لمنع إزعاجها أكثر.

الأطعمة اللطيفة على المعدة تشمل:

الموز

الحبوب

بياض البيض

عسل

الجلو

دقيق الشوفان

البطاطا العادية، بما في ذلك البطاطس المهروسة

الأرز

جرب العلاجات الطبيعية

خلال نوبة من التسمم الغذائي، من المهم أن يتبع جسمك رد فعله الطبيعي لتطهير الجهاز الهضمي للتخلص من البكتيريا الضارة، وهذا هو السبب في أن دواء الإسهال الذي لا يستلزم وصفة طبية ليس طريقة جيدة لعلاج التسمم الغذائي.


وبينما تكون الأعراض في ذروتها، قد ترغب في تجربة شرب شاي الزنجبيل، حيث من المعروف أن الزنجبيل يهدئ المعدة، وبمجرد أن تشعر بصحة جيدة، قد ترغب في استبدال النباتات المعوية الطبيعية بالزبادي الطبيعي أو كبسولات البروبيوتيك لمدة أسبوعين على الأقل.

وفي الواقع، سيساعد هذا جسمك على تجديد البكتيريا الصحية المفقودة في تطهير التسمم الغذائي وإعادة الجهاز الهضمي وجهاز المناعة إلى المسار الصحيح.

نصائح أخرى

حاول تأخير تنظيف أسنانك لمدة ساعة على الأقل، حيث يمكن أن يؤدي طرد حمض المعدة أثناء القيء إلى تلف المينا على أسنانك، ويمكن أن يؤدي تنظيف أسنانك مباشرة بعد القيء إلى زيادة تآكل المينا، بدلاً من ذلك، اشطف فمك بمزيج من الماء وصودا الخبز.

أيضًا يساعد الاستحمام على تطهير جسمك من البكتيريا غير الصحية، كما يجب أن تتأكد أيضًا من الحصول على الكثير من الراحة، حيث يمكن أن يساعدك الحصول على قسط كافٍ من الراحة في الشعور بالتحسن بشكل أسرع.


المصدر: البوابة

الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

تقارير مُخيفة عن انتشار المخدّرات وارتفاع مُعدّلات الطلاق والفلتان... ودعوات للعصيان المدني عون: نتائج الترسيم أيجابيّة بوساطة أميركيّة... حركة ميقاتي «بلا بركة...» والبخاري: لا مُساعدات دول أوروبيّة: لدمج النازحين السوريين بالمجتمع اللبناني... ومرسوم التجنيس أواخر آب