اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أعلن الرئيس التونسي قيس سعيد، خلال لقائه نائب رئيس البنك الدولي للشرق الأوسط وشمال أفريقيا فريد بلحاج، اليوم الثلاثاء، انه قرّر تشكيل لجنة للتدقيق في كافة القروض والهبات التي حصلت عليها البلاد خلال السنوات الماضية من العديد من الدول والمؤسسات، وذلك في ظل اتهاماته لبعض المسؤولين السابقين بالفساد.

وأضاف سعيد: "هناك مسؤول كبير حدثني عن هبة بـ 500 مليون دولار لم تدخل تونس، نريد هذه الأموال للشعب التونسي وللفقراء". وتابع: "21 بالمئة من الأموال من ميزانية تونس ذهبت سدى في الخارج وبعد ذلك هؤلاء تحالفوا للبقاء في السلطة وإبقاء امتيازاتهم".

وشدّد سعيد على ان "أموال الشعب يجب أن تعود للشعب".

سبوتنيك

الأكثر قراءة

استحقاق الرئاسة الى الواجهة: البحث انطلق عن مرشح توافقي حزب الله مستاء جدا من ميقاتي: ينصب نفسه «الحاكم بأمره» عملية تشكيل الحكومة أسيرة كباش «الوطني الحر» مع الرئيس المكلف