اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أفادت مصادر نيابية بأن خطوة إقرار الحكومة الإعتمادات الخاصة بالإنتخابات النيابية لا تعني أن الطريق باتت سالكةٌ حكماً أمام الإستحقاق الإنتخابي، وبأن كل العقد والعقبات قد تمّ تذليلها، لافتةً إلى أن المسار ما زال في بدايته، حيث أن ما رُصد من مليارات، لا يزال عاجزاً عن تغطية كلّ المتطلبات اللوجستية، وبالتالي فإن الحاجة تبقى قائمة لدعم خارجي على المستوى المالي، خصوصاً بالنسبة لعملية اقتراع المغتربين، وهو ما كان وراء مناشدة وزير الداخلية بسام مولوي الأمم المتحدة والمجتمع الدولي، الوقوف إلى جانب الحكومة وتأمين الأموال، من دون المسّ بسيادة لبنان، على حدّ قول الوزير مولوي لسفراء غربيين، كما للمنسّقة الخاصة للأمم المتحدة يوانا فرونتسكا أخيراً.

هيام عيد - الديار

لقراءة المقال كاملاًَ إضغط على الرابط الآتي:

https://addiyar.com/article/1978308

الأكثر قراءة

استحقاق الرئاسة الى الواجهة: البحث انطلق عن مرشح توافقي حزب الله مستاء جدا من ميقاتي: ينصب نفسه «الحاكم بأمره» عملية تشكيل الحكومة أسيرة كباش «الوطني الحر» مع الرئيس المكلف