اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

قضت محكمة مصرية بمعاقبة ممثل بالسجن المشدد، لاتهامه بهتك عرض 7 فتيات ومحاولة اغتصابهن، فيما قالت نقابة الممثلين إنها تنتظر موقف محكمة النقض من الطعن الذي سيتقدم به المدان لتقرر شطبه من سجلاتها من عدمه.

وأصدرت محكمة جنايات القاهرة، الثلاثاء، حكما بالسجن 3 سنوات مشددة للممثل شادي خلف، لإدانته بهتك عرض 7 فتيات بالقاهرة ونويبع في جنوب سيناء، داخل ورش تمثيل خاصة تابعة له.

وكان النائب العام المصري قد أحال الممثل محبوسا للمحاكمة الجنائية في 10 أكتوبر الماضي.

ووجهت النيابة في قرار الإحالة للمتهم البالغ من العمر 43 سنة ويعمل ممثل ومدرب تمثيل باستديو "ذات"، أنه "في تاريخ سابق على 4 يوليو 2021، ارتكب جرائم هتك عرض ومحاولة اغتصاب 7 فتيات خلال تدريبهن على التمثيل".

وفي 13 نوفمبر الماضي انعقدت أولى جلسات محاكمة الممثل المتهم حضوريا، حيث ظهر مقيدا في قفص الاتهام، ثم انعقدت ثاني الجلسات في 19 ديسمبر، وحاول المتهم الدفاع عن نفسه وإنكار التهم لكن المحكمة لم تقتنع بدفاعه وعاقبته الثلاثاء بالسجن المشدد 3 سنوات.

وقال مصدر في النيابة العامة لـ"سكاي نيوز عربية"، إن مصطلح "هتك عرض" يشير إلى "كل استطالة إلى جسد أنثى بهدف المساس بها".

ومن جهة أخرى، قال المستشار القانوني لنقابة الممثلين المصريين شعبان سعيد لموقع "سكاي نيوز عربية"، إن "الممثل من حقه قانونا الطعن على الحكم أمام محكمة النقض"، وإن "النقابة ستنتظر موقف محكمة النقض من هذا الطعن".

وأشار سعيد إلى أنه "إذا رفضت محكمة النقض الطعن المقدم من الممثل المدان فبالتالي يكون حكم إدانته نهائيا وباتا في جريمة مخلة بالشرف، وسيكون من المرجح شطبه من جداول النقابة، أما إذا قبلت النقض طعنه وأعادت محاكمته ستنتظر النقابة لانتهاء المحاكمة الثانية لاتخاذ قرارها".

وأوضح أن النقابة بالنسبة لقرارات الشطب في الجرائم المخلة بالشرف تأخذ بالأحكام النهائية الباتة لأن المدان قد يحصل على البراءة بعد الطعن وإعادة المحاكمة حال قبول النقض لطعنه.

المصدر: سكاي نيوز


الأكثر قراءة

باسيل يرفع سقف الهجوم على ميقاتي و«الثنائي»... فهل يُحضّر معاركه الدستورية والشعبية؟ إنعقاد الجلسة الحكومية أحدث تقارباً «مبطّناً» بين «التيار» و«القوات»... فهل تتحرك بكركي؟ لقاء مرتقب بين لجنة من «الوطني الحر» وحزب الله لتطوير بعض بنود «تفاهم مار مخايل»