اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

يصيب متغير الفيروس التاجي BA.2 والمعروف أيضا بـ"أوميكرون الخفي"، الجهاز الهضمي، ما يؤثر سلبا على عمل جهاز المناعة البشري.

أعلن ذلك الأخصائي الروسي للأمراض المعدية، يفغيني تيماكوف، في حديث أدلى به لبوابة Ura. Ru الإلكترونية الروسية.

وقال :" تؤدي الإصابة بمتغير "أوميكرون الخفي" إلى اضطرابات في بيئة الجراثيم. ما يسبب بدوره، تغيير مكونات البيئة المعوية، بالإضافة إلى تكوين الموائل.

ويتم كذلك الإخلال بقدرتها على امتصاص العناصر الدقيقة المختلفة مثل البروتينات والدهون والكربوهيدرات، بصفتها لبنات أساسية لجسم الإنسان، ويضطرب كذلك البنكرياس وتتعطل وظيفة الإنزيم. وتتعرض المناعة للمرة الثانية.

وفي حال وجود اضطراب في الأمعاء، فإن المريض يعاني من مشاكل مختلفة، مثل اضطراب البراز وتضخم الغدد الليمفاوية والألم المستمر في البطن، بالإضافة إلى ذلك، فقد تتفاقم أمراض الجهاز الهضمي، مثل التهاب المعدة.

أوضح الطبيب أنه بعد الإصابة بـ "أوميكرون الخفي" ، يمكن أن يعاني المريض من المشاكل المذكورة لمدة شهر واحد. وأضاف أنه في كثير من الأحيان يكون الشعور بالضيق مصحوبا بالتعرق والصداع والضعف العام.

المصدر: لايف

الأكثر قراءة

استحقاق الرئاسة الى الواجهة: البحث انطلق عن مرشح توافقي حزب الله مستاء جدا من ميقاتي: ينصب نفسه «الحاكم بأمره» عملية تشكيل الحكومة أسيرة كباش «الوطني الحر» مع الرئيس المكلف