اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أعلنت الدكتورة تاتيانا روجينتسوفا، نائبة مدير العمل السريري بمعهد موسكو لبحوث الأوبئة وعلم الأحياء الدقيقة، أنه مع انتشار متحور "أوميكرون" ازدادت أعراض "كوفيد-19" المعوية -المعدية.

وتقول الدكتورة في حديث لصحيفة "إزفيستيا"، "لاحظنا عند انتشار نسخة ووهان من الفيروس التاجي المستجد، أن العديد من الحالات كانت مصحوبة بالإسهال. وأما الآن فإن حوالي 30 بالمئة من المصابين يشكون من الإسهال الشديد، وخاصة الأطفال ومنهم الذين يشكون من الغثيان وفقدان الشهية".

ووفقا لها، غالبا ما يكون المرض عند الصغار مصحوبا بالتقيؤ وخاصة في اليوم الأول من إصابتهم بالمرض.

وتضيف، حتى أن الأطباء أصبحوا يتحدثون عن الشكل المعوي لـ "كوفيد-19" الذي سببه متحور " أوميكرون" للفيروس التاجي المستجد، لا تصاحبه أعراض تنفسية. وهذه الحالة تظهر عادة لدى الأطفال الذين لم يتجاوزا الثالثة من العمر.

وتقول، "ولكن الشكل المعوي نادر جدا. لأن غالبية المرضى الذين يعانون من أعراض في الجهاز الهضمي، تظهر لديهم أعراض تنفسية واحمرار والتهاب الحلق واحتقان الأنف والسعال".

وتضيف، كما في حالة الإصابة بالإنفلونزا، يعاني المرضى من الصداع والقشعريرة والضعف. لذلك فإن التشخيص الدقيق لحالة المريض ممكن بواسطة اختبارات خاصة فقط.

المصدر: صحيفة "إزفيستيا"

الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

استحقاق الرئاسة الى الواجهة: البحث انطلق عن مرشح توافقي حزب الله مستاء جدا من ميقاتي: ينصب نفسه «الحاكم بأمره» عملية تشكيل الحكومة أسيرة كباش «الوطني الحر» مع الرئيس المكلف