اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

نقلت وسائل إعلام محلية، عن الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي قوله، اليوم السبت، إن طهران لن تتخلى عن حقها في تطوير قطاعها النووي لأغراض سلمية.

وأضاف في التصريحات التي أوردتها وكالة ”رويترز“، أنه يتعين على كافة الأطراف المشاركة في محادثات إحياء اتفاق 2015 النووي احترام ذلك.

وتوقفت المحادثات غير المباشرة بين إيران والولايات المتحدة في فيينا لإنقاذ الاتفاق النووي، والتي استمرت 11 شهرا، وذلك في الوقت الذي يقول فيه الطرفان إنه يتعين على كل من طهران وواشنطن أن تتخذا قرارات سياسية لتسوية القضايا المتبقية.

ويوم الأربعاء الماضي، قالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة، إن إيران نقلت جميع معداتها التي تستخدم لتصنيع مكونات أجهزة الطرد المركزي من ورشة العمل المتوقفة في كرج إلى موقع نطنز المترامي الأطراف، بعد ستة أسابيع فقط من إنشائها موقعا آخر في أصفهان لتصنيع الأجزاء نفسها.

الأكثر قراءة

استحقاق الرئاسة الى الواجهة: البحث انطلق عن مرشح توافقي حزب الله مستاء جدا من ميقاتي: ينصب نفسه «الحاكم بأمره» عملية تشكيل الحكومة أسيرة كباش «الوطني الحر» مع الرئيس المكلف