اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

قتل 15 شخصاً، برصاص عسكريين اثنين كانا في حالة سكر، خلال يومين، في إقليمي إيتوري وجنوب كيفو، شرقي الكونغو.

وذكر موقع "أكتواليتيه" المحلي، اليوم الإثنين، أن "عسكريين اثنين كونغولين، يبدو أنهما في حالة سكر قتلا 15 شخصا في حادثين، أحدهما وقع أمس الأحد في إقليم إيتوري، وخلف 7 قتلى، والآخر، اليوم الاثنين وخلف 8 قتلى".

وأوضح الموقع أن عسكرياً أطلق النار اليوم، على مسافرين على متن قارب كان يستعد للانطلاق في بحيرة تانغانيكا، متسبباً في مقتل 8 أشخاص وإصابة 7 آخرين.

ونوه الموقع إلى أن بين الضحايا أطفال ونساء، مشيراً إلى أن أسباب لجوء العسكري لاستخدام سلاحه الناري ليس معروفاً.

وأمس الأحد، فتح عسكري النار بعد سقوطه في حالة سكر، ليخلف 7 قتلى بينهم عسكريون ومدنيون، في بلدة بامبو- مين بإقليم إيتوري.

سبوتنيك 

الأكثر قراءة

هل يلجأ اللوبي الصهيوني الى اغتيال لابيد كما قتلوا رابين سابقاً بتهمة التنازل عن الجولان؟ «الحرب المفتوحة» بين بري وباسيل تفخخ تشكيل الحكومة الطريق الى بعبدا غير معبدة.. ومسيرات مؤيدة ومعارضة ليل ٣١ تشرين الاول