اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

العلماء الصينيون يعلنون أن القطط والفئران تسببت في ظهور "أوميكرون الخفي".

يعتقد العلماء الصينيون أن طفرة "أوميكرون" الخفي" تطوّرت بمعزل عن أنواع سائدة أخرى للفيروس التاجي.

وافترض الأخصائيون الصينيون أن سلالة " أوميكرون الخفي" يمكن أن تكون قد نشأت من أحد أنواع SARS-CoV-2 متحورة في سلسلة من إنسان إلى قط، ومن قط إلى فأر، ثم عادت إلى إنسان. وتوصل العلماء إلى هذا الاستنتاج بعد تحليل كيفية تفاعل فيروس كورونا مع أنواع بيولوجية مختلفة.

فيما يعتقد الأخصائيون أن "أوميكرون" و"أوميكرون الخفي" كانا يتطوّران بمعزل عن أنواع سائدة أخرى للفيروس التاجي، ودفع هذا الأمر بالعلماء إلى الاعتقاد أن الطفرات كانت قد تغيرت لبعض الوقت داخل مجموعة بيولوجية أخرى.

واتضح أن خلايا كل حيوان تتفاعل مع "أوميكرون" (1 .BA ) و" أوميكرون الخفي" (BA.2) وسلالة "أوهان" الأصلية، مع ذلك، فإنها تتفاعل مع مشتقات " بيتا" و" دلتا "بطرق مختلفة.

وعلى سبيل المثال فإن خلايا الكلاب لا ترتبط بأي من متغيرات الفيروس التاجي. أما القطط فترتبط جيدا بجميع الأنواع الفرعية لـ SARS-CoV-2. في الوقت نفسه. مع ذلك فإن الفئران أصيبت بسهولة بـ BA.1 و BA.2 ، لكن خلاياها لم تتفاعل مع السلالة الأصلية.

المصدر: لايف

الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

استحقاق الرئاسة الى الواجهة: البحث انطلق عن مرشح توافقي حزب الله مستاء جدا من ميقاتي: ينصب نفسه «الحاكم بأمره» عملية تشكيل الحكومة أسيرة كباش «الوطني الحر» مع الرئيس المكلف