اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

استقبل رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في قصر بعبدا وفداً من أهالي رشميا عرضوا معه مسألة استمرار توقيف بدري ضاهر ووفدا من أهالي الموقوفين في انفجار مرفأ بيروت.

وأكد الرئيس عون أمام الوفد أنه "حان الوقت لأن تُعرف الحقيقة كاملة عن ظروف انفجار مرفأ بيروت الكارثي، وان يكف الاستثمار السياسي والتذرع بالحصانات والامتيازات والثغرات القانونية".

وأشار عون إلى انه يحرص "على استقلالية السلطة القضائية بقدر حرصه على المبادئ التي ترعى عمل هذه السلطة ومن بينها ان قرينة البراءة تسود حتى الإدانة".

وطالب عون بضرورة "صدور قرار عن قاضي التحقيق العدلي يقبض بموجبه المجلس العدلي على اختصاصه وفق الاتهام فتبرىء ساحات الأبرياء ويدان المسؤولون على المستويات كافة".

الأكثر قراءة

استحقاق الرئاسة الى الواجهة: البحث انطلق عن مرشح توافقي حزب الله مستاء جدا من ميقاتي: ينصب نفسه «الحاكم بأمره» عملية تشكيل الحكومة أسيرة كباش «الوطني الحر» مع الرئيس المكلف