اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أكد الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي أن الإمارات باتت قوة لتحقيق التقدم والازدهار العالمي.

وقال الشيخ محمد بن زايد آل نهيان إن جوهر الرؤية التي وضعها الشيخ الراحل زايد بن سلطان آل نهيان، عند تأسيس الاتحاد، بدولة منفتحة تشرع أبوابها للجميع للتعلم والمساهمة والازدهار، بات أكثر وضوحا وتجليا الآن من خلال ما تحققه الدولة من تقدم وما ترسخه من مكانتها في عالم يمر بتحولات عميقة.

وأضاف: "إن الإمارات بقيادة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة تواصل هذه الرؤية بتشكيل القاعدة الاقتصادية الاستشرافية والشراكات العالمية التي جعلت من الإمارات قوةً لتحقيق التقدم والازدهار".

وجاء ذلك في كلمة في التقرير السنوي لشركة "مبادلة"، أشاد فيها بمساهمات الشركة وتأثيرها.

وحققت "مبادلة للاستثمار"، شركة الاستثمار السيادي في أبوظبي، أداءا ماليا تاريخيا مع ارتفاع إجمالي دخلها الشامل إلى 122 مليار درهم في عام 2021، بالمقارنة مع 72 مليار درهم إماراتي عام 2020، وبلغت قيمة أصول المجموعة في نهاية العام 1045 مليار درهم بالمقارنة مع 894 مليار درهم عام 2020.

وأشار إلى أن إنجازات الشركة خلال عام 2021 أظهرت التأثير الذي يمكن، بل ويجب أن يحدثه المستثمرون الذين يتحلون بالمسؤولية، في دفع عجلة التقدم على الصعيدين الوطني والعالمي، كما عبّر سموه عن شعوره بالامتنان العميق للالتزام الراسخ والثابت لموظفي شركة "مبادلة" الموهوبين، وللشركاء المتفانين داخل الدولة، والمنطقة، وخارجها.

الأكثر قراءة

حصار أم اقتحام الضاحية الجنوبية؟!