اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

عرض صادم تلقته الممثلة الأميركية ​آمبر هيرد​، بعد خسارتها المعركة القضائية ضد زوجها السابق الفنان الأميركي ​جوني ديب​، ومطالبتها بدفع تعويض قيمته 15 مليون دولار.

ليأتي العرض من ملهى ليلي للراشدين في ولاية لاس فيغاس، مقابل 10 ملايين دولار، وذلك حتى تتمكن من دفع الغرامة المفروضة عليها من قبل المحكمة.

أما من جانب آمبر هيرد، فهي تتوجه جدياً لطلب استئناف الحكم الذي قدمته للمحكمة في قضية تشويه السمعة، كونها تثق أنها ستنتصر على جوني ديب.

وأكدت الصحف الأميركية، أن آمبر مصرة على مواصلة معاركها القضائية، لان قضيتها، وبحسب قولها، هي لجميع النساء اللاتي تعرضن للعنف المنزلي.

الأكثر قراءة

أعنف ردّ للاشتراكي على المنتقدين لجنبلاط واجتماعه بحزب الله : ما زالوا في الماضي العريضي لـ «الديار» : جنبلاط طرح إمكان المجيء برئيس للجمهورية لا يشكل تحدياً لأحد إدارة ١٤ آذار للملفات هي الأسوأ والبعض يريد الحلول على «الساخن»