اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

اكد الرئيس المكلف نحيب ميقاتي عبر الـ "LBCI" أنه: لا يمكن أن أقبل بأي حكومة تتعارض مع الأمور الوطنية الأساسية وبالتالي أنا مرن والأهم أن يتعهد وزير الطاقة المقبل بالسير بخطة الطاقة.

وقال: أنا كُلّفت من اجل التشكيل وسأسعى بكل جهدي من أجل التشكيل

وتابع: ولو لم أكن رئيس حكومة تصريف أعمال لما أردت ان أكون رئيسا مكلّفا

وأردف: لا يوجد شروط لتأليف الحكومة وبرأيي يصعب أن نشكل حكومة بلون واحد ولا أقبل بها.


كما وأشار ميقاتي عبر"التلفزيون العربي" إلى أنه: لا نستطيع الانتظار حتى انتهاء الأزمة في سوريا لإعادة اللاجئين.

وشدد على أن: حزب الله يدعم قرار الحكومة اللبنانية وجوابه لم يكن سلبيا بخصوص ما قدمناه للوسيط الأميركي بخصوص الغاز.


وتابع ميقاتي تصريحاته التلفيزيونية في حديث عبر ال"otv" قائلاً “نلت الأكثرية النيابية المطلوبة والأهم أن تكون الحكومة ميثاقية والثقة شاملة من الجميع، وسأتقدم بتشكيلة حكومية قريباً جداً الى رئيس الجمهورية ربما في مطلع الأسبوع الذي يلي الاستشارات في المجلس النيابي”. مضيفاً، “تقدمنا أشواطا في ملفي صندوق النقد والكهرباء والمطلوب حكومة فاعلة”.

وقال إن “ليس هناك شيء اسمه تعديل وزاري في الدستور خاصة وان هذه الحكومة هي حكومة تصريف اعمال، وكنت مرتاحاً لأداء الحكومة الحالية لكن لا اسمي الامر تعديلاً وزارياً بل تشكيلة جديدة قد نختار منها وزراء من الحكومة الحالية”.

وأضاف، “ليس لدينا ترف خسارة مزيد من الوقت وحكومة تصريف الاعمال ستقوم بدورها، ونتمنى تشكيل حكومة ثم انتخاب رئيس وان تأخذ كل المؤسسات دورها”، مشيراً إلى أن “فخامة الرئيس هو رئيس البلاد واحترام رئيس البلاد يبدأ مني انا ولو كنت اريد الكباش مع الرئيس عون لكنت فعلت الامر في الحكومة الحالية”، مضيفاً، “لا ادخل في كلام حول نوع الحكومة وما اريده هو حكومة تحقق مصلحة لبنان، ولم أكن اتغنج في موضوع رئاسة الحكومة ولو كان هناك من تقدم للمسؤولية لكنت دعمته وقراري عدم الدخول في سجالات”.

وأوضح ميقاتي عن طلب رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل الخارجية والطاقة، أنه “لم يحصل حديث او لقاء حول هذه المواضيع”. أما حول موقف رئيس حزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط، أكد أن الميثاقية تقتضي التعاون مع الاشتراكيين فلا أستطيع تأليف حكومة بلا الدروز”.

مضيفاً أنه “لم تصلني أي كلمة سلبية من السعوديين وانا لا يمكن ان اقف حجر عثرة ولن اختلف مع السعودي ولا أكون رأس حربة عكس الإرادة السعودية في لبنان”.​


الأكثر قراءة

استحقاق الرئاسة الى الواجهة: البحث انطلق عن مرشح توافقي حزب الله مستاء جدا من ميقاتي: ينصب نفسه «الحاكم بأمره» عملية تشكيل الحكومة أسيرة كباش «الوطني الحر» مع الرئيس المكلف