اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

خاض ثلاثة سباحين مغاربة تجربة العبور من مضيق جبل طارق، في ظرف 4 ساعات و5 دقائق و45 ثانية، وذلك في مسافة 15.3 كلم. وهم: حسن بركة وسامية بن شقرون، وفخيتة الدريسي. هذا وكانت الانطلاقة من طريفة في إسبانيا.

وجاءت هذه المغامرة وهذه التجربة الفريدة بدعم من مؤسسة طنجة المتوسط، حيث عبر السباحون المغاربة عن مدى سعادتهم بهذه التجربة، خاصة وأنها تعزز أواصر الأخوة والصداقة بين كل من المغرب وإسبانيا.

كما تمت الإشارة إلى أن عبور مضيق جبل طارق هو من بين المغامرات الصعبة، حيث يعد المضيق من بين المعابر السبعة الصعبة في العالم.

وتهتبر هذه التجربة هي الثانية التي يخوضها السباح المغربي حسن بركة، حيث سبق له أن عبر مضيق جبل طارق، إلا أن هذه المرة الاستثناء يكمن في كونها تجربة جماعية بين ثلاثة سباحين.

وسيكون حسن بركة متواجدا في المغامرة التي ستكون شهر شتنبر المقبل، والتي ستجمع بين 4 سباحين مغاربة بغية عبور مضيق جبل طارق.


الأكثر قراءة

هذا ما ينتظر لبنان حتى موعد انتخاب الرئيس الجديد لبنان تحوّل إلى دولة فاشلة والمفاجأة بعد انتهاء الموسم السياحي الإجرام الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني مستمرّ والعالم شاهد زور